قيامة عثمان الموسم الثاني الجديد

قيامة عثمان الموسم الثاني الجديد


     بعد نزول  الحلقة السادسة والعشرون 26 من مسلسل قيامة عثمان الذي يحكي قصة عثمان الغازي الذي أنشأ الدولة العثمانية،و يحظى بأعلى نسب مشاهدة في الوطن العربي ،حيث ينتظر محبو وعشاق المسلسل يوم الأربعاء من كل أسبوع من أجل نزول الحلقة ومعرفة جديد التطورات والأحداث .

    أهم 10 أحداث نارية من الحلقة 26 من مسلسل عثمان وفي هذه المقالة نورد لكم أهم وأقوى الأحداث النارية التي تضمنتها الحلقة 26 ،والتي جذبت انتباه المشاهدين ،خاصة أنها أحداث غير متوقعة ومفاجئة لمتابعين المسلسل كما هو العادة في كتابة هذا المسلسل المميز :

    1.  بدأت الحلقة الـ26 من مسلسل قيامة عثمان بالقتال بين المغول وقبيلة عثمان ورجال "صوفيا"، حيث ينجح مقاتلي قبيلة الكايي في التخلص من الجميع، ويحاصر رجال عثمان "صوفيا"، ويأتي دور "بامسي" في الانتقام منها لأنها من قتلت أولاده الاثنين، وتحاول أن تضربه بالسيف لكنه يتصدى لها، ويطرحها أرضا.
    2.  وحينما يحاول "بامسي" قتل صوفيا يمنعه مقاتليه ويطلبون منه أن يترك الأمر لقائد القبيلة "جوندوز"، ويأمر "دوندار" الرجال بأخذها إلى القفص الموجود في خيمة "جوندوز".
    3. هذا وخلال الأحداث يستطيع بالغاي_قائد المغول_  إنقاذ "صوفيا" بعدما يصيب الغازي "عبد الرحمن"، ويحاول عثمان ورجاله انقاذه، وملاحقة صوفيا بعد هروبها، يخبرهم الطبيب لكي يعيش "الغازي عبد الرحمن" يجب قطع ذراعه.
    4.  إضافة غلى ذلك ينجح "جوكتوغ" في قتل الحارس الذي تركه "عثمان" عنده، كما ينوي قتل شقيقه "كونور"، لكنه يبدأ بتذكر لحظات كانت تجمعه بشقيقه، ويبدأ في البكاء بعدما تذكر أنه من طعنه.
    5. يقطع "عثمان" رأس أحد رجال المغول ويرسلها إلى "غيخاتو"_قائد المغول_، أما "صوفيا" فتستعين بمجموعة من المقاتلين الذين لا يهزمون حتى يقضوا على عثمان.
    6. يذهب "جوكتوغ" إلى القبيلة ، ويخبرهم أن "بالغاي" سحره ، ويطلب منهم "كونور" عدم قتله وتصديقه، ويوافق عثمان على تواجد "جوكتوغ" في القبيلة بجانب شقيقه.
    7. هذا و يقرر عثمان الانتقام من "بالغاي" و"صوفيا"، بمساعدة "جوكتوغ" الذي يثق فيه "بالغاي" بعد أن عمل له السحر، أما أخيه "كونور" فيموت وسط حزن كبير في القبيلة.
    8. يهاجم "بامسي" صوفيا"، ولكنه يكتشف أنها تحتمي بجموعة من الرجال الذين لا يموتون ، أما "بالغاي" فيقع في فخ "عثمان".
    9. تنجح الأميرة  "صوفيا" في الهروب من "بامسي"، ويكتشف "بالغاي" أن "صوفيا" باعته لعثمان، ليقتله .
    10. تخبر "صوفيا" _عثمان_ أنها قتلت "بامسي" ورجاله؛ ليصدم عثمان.
    Muhmdoof
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع قيامة عثمان المؤسس .

    إرسال تعليق